One Sudan one flag for all of us

One Sudan  one flag for all of us

Tuesday, September 29, 2015

اغنية سودانية وقصتها

قصه أغنيه
هي محاوله لنفض الغبار عن بعض الأغاني السودانيه  بغرض تبادل المعلومات والتوثيق والمسامره لسمار نسمه
.................   .........       .............
      الزمان بدايه الستينات والمكان مروي
        مروية بكل سحرها التاريخي والحديث   جعلت قاضي المحكمة العليا بمحكمه مروي يتمرد علي أعراف وتقاليد القضاء
ويتمرد علي تقاليد القبيله وأعراف المنطقة بان (يخلط) (ويجكس)
((ويتكسر))   ويكتب الشعر في ذات الحديث الخجول والهمس المنساب منه الخطر
فيبوح بأجمل بوح
فتخرج الكلمات بعذوبه وتتحول لاغنيه كانت ومازالت حاضره
تتربع علي هرم فن الغناء  من حيث الكلمات واللحن والاداء
أغنيه حبيبه عمري
حبيبة عمري تفشى الخبر
و زاع و عم القرى و الحضر
و كنت اقمت عليه الحصون
و خبأته من فضول البشر
صنعت له من فؤادي المهاد
و وسدته كبدي المنفطر
و من نور عيني نسجت الدثار
و وشيته بنفيس الدرر
و من حوله كم شبكت الضلوع
فنام غريرا شديد
قد كنت اعلم ان العيون تقول
الكثير المثير الخطر
فعلمتها كيف تخفي الحنين
تواريه خلف ستار الحذر
فما همسته لأذن النسيم
ولا وشوشته لضوء القمر
و لكن برغمي تفشى الخبر
حبيبة قلبي وهل كان ذنبي
اذا كنت يوما نسيت الحذر
ففي ذات يوم رقيق النسيم
كثير الغيوم قصير العمر
ذكرت مكانا عزيزا علي
و انتي به و انا والأخر
ذكرت حديثك ذال الخجولا
و صوتك بنساب منه الخطر
حبيبة قلبي تقولين
ماذا تقولين ويحي
وهل كنت افهم حرفا يمر..
فصوتك كان يهدهد روحي
و يحملني بجناح أغر
يحلق بي حيث لا أمنيات تخيب
ولا كائنات تمر
و هومت حتى تبدى امامي
ظلام رهيب كفيف البصر
وقفت عليه أدق الجدار
فما لان هونا ولم ينشطر
و عدت تذكرت أن هواك
حرام علي قلبي المنكسر
و ما كنت أنوي أقول الكثير
و لكن برغمي تفشى الخبر
و عم القصيد ما كنت أخفي
و ضمدها بشذاك العطر .
...........................................
الاغنيه كلمات القاضي المقيم في محكمه مروي
لحن وغناء باشكاتب المحكمة .
          يرافق الباشكاتب صديقه
قاضي المحكمة الجزئية 
انتشرت الاغنيه في مدينه مروي والمناطق التي حولها
وانتقلت شهرتها للعاصىمه الخرطوم
الي ان وصلت  اخبار الاغنيه وتفاصيلها ألي رئيس القضاء حينها
الذي قام باستدعاء كل التيم المشارك
في تأليف وغناء  القصيده
وأصدر إجراءات تأديبيه  تم بموجبها
نقل القاضي  المقيم من مروي وأسند
له مهمه تأسيس القضاء العسكري
وتم تحويل باشكاتب المحكمة الفنان
الي قسم الاراضي بمحكمه بحري
وتم تحويل  قاضي المحكمة الجزئية بمروي  الي محكمه بحري ومنها انتقل الي المحاماة
لك ان تعرف عزيزي النسام
ان رئيس القضاء  المعني
هو مولانا بابكر عِوَض  الله
ومؤلف القصيده هو القاضي المقيم الشاعر الحسين الحسن.
وباشكاتب  المحكمة  هوالفنان عبد الكريم الكابلي.
وقاضي المحكمة الجزئية هو المحامي الأشهر الاستاذ عمر عبد العاطي. كان جميعهم  حينها يعمل  في محكمه مروي ........
لكل أغنيه في الفن السوداني مناسبه جميله يجب ان يؤرخ لها

Thursday, September 24, 2015

عيد سعيد

ماشفت عيد في الكون
زي  ﻋﻴﺪﻧﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ
ﻭﺍﻟﻔﺮﺣﻪ ﺗﻤﺘﺪ
ﻻ ﺻﻴﺤﺔ ﺍلآﺫﺍﻥ
ﺗﻜﺒﻴﺮﻩ ﺗﻜﺒﻴﺮﻩ
ﻭﻧﺼﻠﻲ ﺑﻲ إﻳﻤﺎﻥ
ﻧﺘﻼﻗﻰ ﻧﺘﻌﺎﻓﻰ
ﺑﻲ ﻛﻞ ﺻﻔﺎء ﻭﺗﺤﻨﺎﻥ
ﺍﻟﻠﻤﻪ ﻭﺍﻟﺸﻴﻪ
ﺑﺘﻔﻮﺡ ﻓﻲ أي ﻣﻜﺎﻥ
ﻭﺣﺒﻮﺑﻪ ﺑﺘﻬﻨﻲ
ﻓﻲ ﺯﺣﻤﺔ ﺍﻟﻨﺴﻮﺍﻥ
ﻣﺒﺮﻭﻙ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻟﻌﻴﺪ
ﻭﺍﻟﻌﻘﺒﻰ ﻟﻲ ﺍﻟﺤﺒﺎﻥ

كل عام سالمين تاميين

Saturday, September 12, 2015

الحق الديمقراطي والتصويط

اهمية ممارسة الحق الديمقراطي والتصويط للانتخابات للمهاجريين بكندا  

اتمني من كل العرب والافارقة بمنطقتي برنبي ونيوست التصويط لمستر بيترجوليان او مرشحيت حزب الديمقراطي الجديد وبقية فانكوفر ان يصوتو لحزب الاتد بي 
شهادة حق 
دوما مكتب مستر بيتر جوليان وراج  مفتوحان  لكل العرب والافارقة  اي مناسبة سودانية كانو لنا اول المؤيدين 
لم ارسل لهم احد له معضلة الا حل اشكالة
لذا بيتر هو الرجل المناسب دوما يتحدث عن القضايا الحساسة وصوته مسموع باليرلمان باتوا وكذلك افراد حزبة الاخرون
في حالة فوزهم  نتوقع تغير كبير في الوضع الاقتصادي ووضع المراة ومشاكل الحضانة للاطفال
تبقت حوالي 38 يوم فقط
الانتخابات البرلمانية الكندية ستكون 19/10/2015
تمنياتي للندبي بالفوز 
لبني علي 
فانكوفر 11/9/2015






                  


Thursday, September 3, 2015

السودان القديم Old Sudan



 
 



عمرالخطاب الفزازي:

كرري تحدث عن رجال كلأسود الضارية خاضو اللهيب وشتتو كتل الغزاة الباغية
اليوم يصادف الذكرى ال 117 لمعركة كررى 2 سبتمبر 1898
مؤرخ أمريكي يعيد رسم اللوحة الحقيقية للمعركة كشف النقاب عن شهادات مراسلي صحف عالمية شهيرة من ارض المعركة (بقلم د. محمد المصطفي موسي)
معركة كرري التاريخية الحاسمة او " The Battle of Omdurman" .. كما درجت أدبيات المؤرخين الغربيين علي تسميتها .. ظلت تلك المعركة الفاصلة وأحداثها الجسام محوراً لحركة بحثية مستمرة من خلال جهود أكاديمية معاصرة لمؤرخين من النصف الشمالي للكرة الأرضية .. حركتهم النزعة الأكاديمية المحايدة لإعادة استقراء ما حدث بالضبط علي ميدان المعركة علي الرغم من مرور اكثر من 116 عاما علي انقضائها .. لقد أدت هذه المجهودات البحثية لكشف النقاب عن شهادات مراسلين حربيين أجانب لم تحظي في وقتها بالاهتمام اللائق بها بينما أُسقط بعضها لأسباب مجهولة .. والمدهش حقاً ان معركة كرري تعد من اكثر معارك القرن العشرين أهمية من حيث التغطية الإعلامية بالمراسلين الحربيين ابتداءا من ونستون تشرتشيل "المراسل الحربي آنذاك " ومروراً بالمراسل الحربي البريطاني الأشهر آنذاك "G.W.Steveens " .. وانتهاءا بمراسلي " Le Temps " الباريسية الشهيرة .. وقد فسر المؤرخ البريطاني المعاصر و الصحفي المعروف فيرغس نيكول" صاحب كتاب "مهدي السودان ومقتل الجنرال غردون " .. فسر ذلك التواجد الإعلامي المكثف بانه.. " جاء مترجما للشعور القومي البريطاني الجارف بضرورة الانتقام لكبرياء بريطانيا الذي إصابته الثورة المهدية في مقتل عندما لقي خيرة جنرالاتها حتفهم بأسلحة الثورة المهدية ففقدت بريطانيا وليام هكس وستيوارت وتشارلز غوردون .. وفي سبيل ذلك لم تتواني بريطانيا عن جرجرة مصر الخديوية معها في مواجهة المهدية بالتلويح في وجهها بجزرة إعطائها شيئا من أراضي السودان الذي ملكته في يوم من الأيام فعجلت الثورة المهدية باقصائها من ترابه" .. ولعل مما يعزز كلام نيكول تلك الاغنية الشعبية الرائجة في بريطانيا آنذاك والتي تتحسر علي مقتل بطل بريطانيا القومي الجنرال غردون .. علي يد قوات الثورة المهدية.. بكلماتها المكلومة :
Too late , Too late to save him
He was England 's pride when lived
! He was England's pride when he died
وقد راجت تلك الاغنية الشعبية ردا علي جلادستون رئيس الوزراء البريطاني إبان حصار الخرطوم في 1885 والذي عارض في البدء فكرة إرسال جيش لإنقاذ غردون قائلا " لا يمكنني ان احارب شعبا يبحث عن حريته" وان تراجع اخيراً تحت ضغط الرأي العام البريطاني المحموم آنذاك !
ويعد المؤرخ الامريكي جي إيه روجرز J.A.ROGERS من اكثر المؤرخين المعاصرين تعرضا لافادات المراسلين الحربيين المدونة من خلال كتابه " اعظم رجال العالم من ذوي البشرة الملونة" فنقل اولا بعض إفادات جي دبليو ستيفنس والذي قال واصفا ما شاهده بنفسه في ارض المعركة :
" لقد كانت اشرس معركة في في اشرس يوم .. تقدمت الراية الزرقاء .. راية الخليفة عبدالله .. مقدمة الجيش المهدوي برجالها الأشداء .. المخلصين حتي الموت .. وكان هناك خياران أمامهم .. النصر او الجنة !
" It was victory or paradise"
ثم يستطرد قائلا " لا اعتقد ان ان هناك جيوشا بيضاء قد واجهت الموت من قبل كما واجهه هؤلاء .. ولكن هؤلاء الرجال اصحاب البشرة السمراء .. تقدموا نحو حتفهم بثبات .. لقد قصفتهم مدفعيتنا قصفا شديدا ولكنك رغم ذلك كنت تري صفوفهم المتراصة تتقدم نحونا .. وعندما كانوا في مرمي مدافع المكسيم .. كلما تتساقط جثث قتلاهم .. كانوا يجّمعون صفوفهم ويتقدمون للامام بشجاعة فائقة .. لقد كان هذا اليوم اخر ايام المهدية ولكنه كان بحق - أعظمها علي الإطلاق .. لم يتراجع العدو قط .. لم تكن كرري معركة .. بل كانت حادثة إعدام ابطال !
ان جاز لي ان أقول ان قواتنا قد بلغت الكمال .. فلابد لي ان اعترف بان المهدويون بروعتهم.. قد فاقوا حد الكمال ! لقد كان جيشهم في كرري من اعظم وأشجع الجيوش التي حاربناها طوال مواجهاتنا الطويلة في حروب المستعمرات .. وكان دفاعهم مستميتاً عن امبراطورية شاسعة و مترامية الأطراف افلحوا في الحفاظ عليها لوقت طويل وبكفاءة عالية . لقد تصدي لنا حملة البنادق منهم ببنادقهم المهترئة وذخيرتهم المحلية التصنيع واستماتوا هم وفرسانهم حول الراية الخضراء والراية الزرقاء ببسالة عجيبة .. اما حملة الرماح فقد تحدوا الموت في كل لحظة بلا يأس او خنوع حتي افناهم الموت عن اخرهم ولم يتبقي من ورائهم الا ثلاثة جياد ! حتي من جرُح منهم بقي في مكانه يصلي للرب ان يقتل احد منا قبل ان يموت ! " .. ثم يمضي ليذكر واقعة نالت إعجابه كثيرا .." وكمثال لهذه الشجاعة الأسطورية فقد شاهدت بنفسي طفلا من أطفالهم كان في العاشرة من عمره تقريبا .. رأيته يقف باكيا عند جثة ابيه القتيل في ميدان المعركة .. فلما اقتربنا منه تناول بندقية ملقاة علي الارض وأطلق النار نحونا .. لقد عمل الطفل الشجاع كل ما كان بوسعه عمله ! "
اما مراسل صحيفة Le Temps الفرنسية .. فقد أورد الامريكي جي اي روجرز شهادته من خلال كلمات قصار .. موجزات .. معبرات :
" ان المرء منا لا يملك الا ان يحيّ بسالة هؤلاء الجنود المهدويون .. لأنهم بلاشك لا يقلون عن نظرائهم الذين كانوا تحت قيادة صلاح الدين الأيوبي بسالةً واقداماً ولاشك ان ريتشارد قلب الأسد لم يكن اشجع رجاله يفوق مستوي هؤلاء الرجال وخصوصا عند الالتحام يداً بيد .. لقد كان مسرح المعركة تراجيديا معقدة الفصول .. لن تغيب بمشاهدها عن ضمير اي شاعر او مؤرخ " ..
ويتطرق روجرز للروح الانتقامية العمياء التي تميزت بها قيادة كتشنر الميدانية لمعركة كرري ويذكر كيف انه امر بإعدام 20 الف جريح ببربرية تتناهي مع كل قيم الانسانية مما عرضه لانتقادات جارفة في البرلمان البريطاني في حملة تزعمها اللورد ريتشارد ريدموند والذي لقب كتشنر ب " جزار امدرمان " .. ولعل من سخرية الأقدار ان كتشنر نفسه لقي حتفه بعد كرري ب 17 عاماً بصورة مأساوية في العام 1916 حينما غرقت الباخرة التي كانت تقله قبالة شواطئ روسيا الشمالية فلم يُعثر له علي جسد حتي الان .. رغم جهود سلاح البحرية الملكي البريطاني والتي امتدت للقرابة العام للبحث عن حطام السفينة الغارقة !
ثم يصف صاحب الكتاب المؤرخ الامريكي J.A.Rogers ما حدث بعد ذلك :
" لقد ابقي الخليفة عبدالله علي جذوة المقاومة مشتعلة الي حين سقوطه في ارض معركة ام دبيكرات ..بينما ظل العنيد عثمان دقنة مقاوماً حتي وقع في الأسر " ولم يغفل روجرز ان يورد تعليقه الشخصي علي إفادات المراسلين الحربيين قائلا :
"ولكن ستظل المهدية اعظم مثال .. للبطولة والتفاني .. يمكن ان يوفره لنا التاريخ الإنساني "
"The Mahdist are as fine an example of heroism and devotion as history provides"
رحم الله رجال كرري وكفي بالمثل الشعبي مخلدا لهم في الذاكرة الوطنية الجماعية للشعب السوداني .. " الرجال .. ماتوا في كرري ! " وباستشهادهم خرجت صحف بريطانيا الرئيسية الثلاثة .. التايمز .. والدايلي تليغراف .. والدايلي ميرور.. بعنوان احتفالي موحد بتاريخ سبتمبر 1898 " Gordon Avenged" وترجمتها " ثأرنا لغردون "

السودان الفاخر القديم :

الصورة تحكي كيف كان الاستاذ محمد احمد محجوب رئيس وزراء السودان وهو يشرح امرا للزعيم عبد الناصر والملك حسين والشيخ صباح السالم الصباح ... وهم ينصتون بفرحة تامة .. ابان جلسات مؤتمر القمة العربي بالخرطوم بعد نكسة حزيران/يونيو 1967م ما سمي بمؤتمر اللاءات الثلاثة في خرطوم الصمود... 
آآآه يا زمن .https://www.facebook.com/groups/106461842737046/?fref=nf
Salah Albasha's photo.








عيد العمال العالميInternational Labour Day


الحزب الديمقراطي الاشتراكي السويدي في تظاهرة عيد العمال فيستوكهولم، السويد عام 2006.

ملصق سوڤيتي عن عيد العمال
عيد العمال International Workers' Day يحتفل به في يوم 1 مايو وهو يوم عطلة عامة.[1] في كثير من البلدان، يسمى بعيد العمال العالمي أو عيد العمال، حيث يتم تنظيم احتفالات من قبل النقابات العمالية والاتحادات والجماعات الاجتماعية. وهو يوم عطلة في الكثير من الثقافات.
يوم مايو يمكن أن يشير إلى العديد من الاحتفالات العمالية المختلفة التي أدت إلى الأول من مايو كذكرى لاحياء النضال من أجل الثمان ساعات في اليوم. وفي هذا الصدد يسمى الأول من مايو بالعطلة الدولية لعيد العمال، أو عيد العمال. بدأت فكرة "يوم العمال" في أستراليا، عام 1856. ومع انتشار الفكرة في جميع أنحاء العالم، تم اختيار الأول من مايو ليصبح ذكرى للاحتفال بحلول الدولية الثانية للاشخاص المشتركين في قضية هايماركت 1886[2] قضية هايماركت وقعت نتيجة للاضراب العام في كل من شيكاغو، إلينوى، والولايات المتحدة التي شارك فيها عموم العمال، والحرفيين والتجار والمهاجرين.[3] في أعقاب الحادث الذي فتحت فيه الشرطة النار على أربعة من المضربين فتم قتلهم في شركة ماكورميك للحصاد الزراعى، وتجمع حشد كبير من الناس في اليوم التالى في ساحة هايماركت. وظل الحدث سلمياً إلى أن تدخلت الشرطة لفض الاحتشاد، فألقى مجهول قنبلة وسط حشد الشرطة. وأدى انفجار القنبلة وتدخل شرطة مكافحة الشغب إلى وفاة ما لا يقل عن اثنى عشرة شخصاً بينهم سبعة من رجال الشرطة.[4] وتلى ذلك محاكمة مثيرة للجدل، حيث تمت محاكمة ثمانية من المدعى بسبب معتقداتهم السياسية، وليس بالضرورة عن أي تورط في التفجير.[5] أدت المحاكمة في نهاية المطاف إلى إعدام عام لسبعة من الفوضويين.[6] حادث هايماركت كان مصدرا للغضب للناس في أرجاء العالم. في السنوات التالية، ظلت ذكرى "شهداء هايماركت" في الذاكرة ضمن العديد من الإجراءات والمظاهرات الخاصة بالأول من مايو.[7] واليوم أصبح الأول من مايو احتفالاً دولياً للانجازات الاجتماعية والاقتصادية للحركة العمالية. وعلى الرغم من أن الأول من أيار / مايو، هو ذكرى حادث وقع في الولايات المتحدة، فإن الكونگرس الأمريكي قد خصص الأول من مايو كيوم للوفاء عام 1958، نظراً للتقدير الذي حظى به هذا اليوم من قبل الاتحاد السوڤيتي. [8] ووفقاً للتقاليد، فإن عيد العمال يحتفل به في الولايات المتحدة أول يوم اثنين في أيلول / سبتمبر. وفي كثير من الأحيان يتخذ الناس هذا اليوم كيوم للاحتجاج السياسي، مثل احتجاج مليون شخص في فرنسا وتظاهرهم ضد مرشح اليمين المتطرف جان ماري لوبان، أو كيوم للاحتجاج على بعض الإجراءات الحكومية، مثل مسيرات الدعم للعمال الذين لا يحملون وثائق في جميع أنحاء الولايات المتحدة.[9][10][11]
في عام 1889، أَعلن مؤتمر الأحزاب الاشتراكية العالمية الذي عُقد في باريس تأييده لمطالب حركة العمال في الولايات المتحدة الأمريكية التي نادت بتحديد وقت العمل بثمان ساعات فقط. واختار المؤتمر أول مايو 1890م لتنظيم مظاهرات تأييداً لهذا القرار. ومنذ ذلك التاريخ أصبح الأول من مايو إجازة باسم عيد العمال في كثير من دول العالم. انظر: عيد العمال. وتقوم الحكومات ومنظمات العمل بتنظيم استعراضات وإلقاء خطب وأنماط احتفالية أخرى فيه تكريماً للفئات العاملة. ولهذا اليوم أهمية خاصة في الدول الاشتراكية والشيوعية.
وعيد العمال هو يوم عطلة رسمية في كل من أستراليا ونيوزيلندا، ويسمُّونه في أستراليا أيضًا باسم يوم الثماني ساعات؛ لأنه يرمز إلى جعل يوم العمل محددًا بثماني ساعات، وهذا المطلب طالبت به وحققته جماعات مختلفة فيما بين عامي 1885 و 1900، ويعتبر هذا أول انتصار مهم لنقابات العمال الأسترالية.
ويحتفل بعيد العمال في ولاية نيو ساوث ويلز في أيام مختلفة، وفي أماكن مختلفة من الولاية. ففي كوينزلاند يحتفل بهذا اليوم في الأول من شهر مايو أو في يوم الاثنين الذي يليه، وفي جنوب أستراليا في يوم الاثنين من الأسبوع الثاني لشهر أكتوبر، وفي فكتوريا في يوم الاثنين من الأسبوع الأول من مارس، وفي نيوزيلندا يحتفل بهذا اليوم في يوم الاثنين من الأسبوع الرابع من شهر أكتوبر. وتحتفل به بعض البلاد العربية مثل مصرفي الأول من مايو كل عام. [12]

 Labour Day in Canada

Labour Day in Canada is celebrated on the first Monday of September. It originally gave workers the chance to campaign for better working conditions or pay. The day is now part of a long weekend for many Canadians.
Labour Day is a time when many Canadians can relax and unwind from work or studies.
©thinkstockphoto.com

What do people do?

Traditionally, Labour Day was an occasion to campaign for and celebrate workers' rights during parades and picnics organized by trade unions. These still play a role in Labour Day for some Canadians, but many people see the first Monday in September as an opportunity to take a late summer trip, perhaps to their country cottage, or enjoy the company of family or friends at picnics, fairs, festivals and fireworks displays. For teenagers and other students, the Labour Day weekend is the last chance to celebrate with a party or to go on a trip before school re-opens for the new academic year.
Canadian football fans may spend a large proportion of the weekend watching the Labour Day Classic matches live or on television. The Labour Day Classic consists of three games between high ranking teams in the Canadian Football League. One match is played on the Sunday before Labour Day and two on Labour Day.

Public life

Post offices, many businesses, and many organizations are closed on Labour Day in Canada. Schools and other educational establishments are also closed, as Labour Day falls at the end of the summer holiday period. Many public transport services run to a reduced or "Sunday" service, although others may not run at all. There may be some local disruption to traffic around parades, particularly in Toronto, and some congestion on highways and at airports as people return form late summer vacations or trips.

Background

The origins of Labour Day can be traced back to April 15, 1872, when the Toronto Trades Assembly organized Canada's first significant demonstration for worker's rights. The aim of the demonstration was to release the 24 leaders of the Toronto Typographical Union who were imprisoned for striking to campaign for a nine-hour working day. At this time, trade unions were still illegal and striking was seen as a criminal conspiracy to disrupt trade. In spite of this, the Toronto Trades Assembly was already a significant organization and encouraged workers to form trade unions, mediated in disputes between employers and employees and signaled the mistreatment of workers.
There was enormous public support for the parade and the authorities could no longer deny the important role that the trade unions had to play in the emerging Canadian society. A few months later, a similar parade was organized in Ottawa and passed the house of Canada’s first prime minister, Sir John Macdonald. Later in the day, he appeared before the gathering and promised to repeal all Canadian laws against trade unions. This happened in the same year and eventually led to the founding of the Canadian Labour Congress in 1883.
Labour Day was originally celebrated in the spring but it was moved to the fall after 1894. A similar holiday, Labor Day is held on the same day in the United States of America. Canadian trade unions are proud that this holiday was inspired by their efforts to improve workers' rights. Many countries have a holiday to celebrate workers' rights on or around May 1.